السبت، 15 مارس 2014

وكيل المخابرات العامة السابق:عمر سليمان مات "موتة ربنا"بسبب إصابته بمياه الرئة..اللواء أسعد حمدى: ثورة 30 يونيو قضت على الإخوان للأبد..ولو أثيرت قضية تخابر المعزول قبل ترشحه للرئاسة لشهدنا حربا أهلية

جانب من الحوار

أكد اللواء أسعد حمدى، وكيل المخابرات العامة السابق، أن اللواء عمر سليمان، نائب رئيس الجمهورية الأسبق، توفى بشكل طبيعى فى مستشفى بكليفلاند الأمريكية جراء معاناته من مرض المياه على الرئة.
وأضاف لـ«اليوم السابع» أن بعضا من النشطاء تلقوا تدريبات على العصيان المدنى فى صربيا، بجانب إجابته عن أسئلة تتعلق بتنظيم الإخوان وتخابره مع جهات الأجنبية، والاستراتيجيات التى يجب تطبيقها لمحاربة الإرهاب فى الداخل والخارج وإليكم نص الحوار..




المصدر اليوم السابع

الجمعة، 14 مارس 2014

«لايصين كومبليتلى».. ياسيادة المشير

محمد الدسوقى رشدى

(1) الفيلم الكوميدى الذى نعيشه الآن وتنفق مصر سنوات عمرها ودماء شبابها على إنتاجه، نهايته فى شباك التذاكر تبدو من بعيد خالية من المكاسب.
استدعاء «السبكى» لإنتاج الفيلم أصبح ضروريا توفيرا للنفقات ومن قبل ذلك لأن جميع المعطيات الظاهرة فى سيناريو الفيلم الحالى لا يستطيع السيطرة على عبثها وعدم منطقيتها سوى منتج فى حجم «السبكى» يتحول فى أفلامه كل ما هو غير منطقى إلى واقع يحصد الملايين فى شباك التذاكر.
الخلطة «السبكية» للأفلام الكوميدية اكتملت، راقصة تهز وسطها على نغمات سياسية تغنى للمتحدث العسكرى وتشتم حمدين، وسماسرة يتقافزون عبر منصات المرشحين للانتخابات الرئاسية، وقصص وهمية عن حوادث اغتيالات، وعقد درامية يحلها مؤتمر انتخابى سريع متقطع الأنوار يعلن من خلاله «عنان» المرشح العقدة انسحابه فجأة دون مقدمات، ومرشح رئاسى سابق «شفيق» فضحته التسريبات وهو يهاجم بطل الفيلم «السيسى» ويسخر من أدائه وأداء المجلس العسكرى، ورجل تويتر الأول «البرادعى» يلقى أعظم إفيهات الثورة المصرية، قائلا لأخوه فى التليفون: «دول لايصين كومبليتلى».
وهل يحتاج السبكى فى أفلامه الهزلية أكثر من هذه الخلطة (رقاصة وعجوز متصابٍ مشتاق لإغواء السلطة والنفوذ، ورجل بتركيبة البرادعى الشكلية والدولية والعلمية يلقى إفيهات، وتحولات غير منطقية فى أفكار الأبطال ووعودهم، ومخرج قادر على تغيير مسار الفيلم فى أى لحظة دون تقديم أى أسباب منطقية أو درامية أو حتى كوميدية لجمهور المشاهدين)؟
(2) فجأة، وعلى طريقة تحولات أفلام السبكى، استيقظت مصر على أنصار الفريق شفيق وهم يتهمون الرجل بأنه يلعب لصالح الإخوان، واسيقظ شفيق نفسه على صدمة تحول الإخوان من الهجوم عليه ووصفه برجل البلوفر الفاشل الذى لا يعرف شيئا إلى الاستشهاد بأقواله وتنظيراته فى مسألة ترشح السيسى وكأنها حقائق ثابتة أو تحليلات غاية فى الأهمية، واستيقظ النشطاء الذين يظن الواحد منهم أن باسم يوسف هو الأعلى سقفا فى التعرض للمشير السيسى على الفريق أحمد شفيق وهو يتحدى باسم ويصل بسقف توجيه الانتقادات للسيسى إلى ما بعد الخطوط الحمراء.
بينما المواطن المصرى استيقظ ليسأل نفسه: من جاء بالقلعة جنب البحر؟
(3) القلعة جاءت بجوار البحر يا سيدى، لأن الفريق أحمد شفيق هاجم فى تسريبات ظهرت قبل 24 ساعة من الآن المشير السيسى وترشحه لرئاسة الجمهورية قائلاً:
- «السيسى وقف وقال فى مؤتمر أنا مش هرشح نفسى، غير لو الشعب رشحنى والجيش، دا كلام صادم، وبعدين فى حاجة اسمها الجيش يرشحنى، دا جهل غريب بالأمر».
- الدولة ستعمل لحساب السيسى فى الانتخابات الرئاسية، والعملية الانتخابية «ملعوب» فيها.. «ملعوب» فيها.
- «حيوضبوا للسيسى فى الانتخابات الرئاسية كل الصناديق، حيوضبوله الدنيا، يعنى عملية حتبقى (ستكون) هزلية».
- «مصطفى بكرى قال حنشيل السيسى ونحطه على الكرسى.. قالك كده حيغلب حيغلب وأدى احنا ناخد نستفيد حاجة جمبه، مسخرة.. الأيام الجاية فيها لسها كتير.. وادى اللى بيديروا مصر».
(4) لا تطلب من أحدهم أن «يقرصك» فى يدك أو حتى ركبتك؟
أنت لا تحلم، الكلام السابق قاله أحمد شفيق واعترف به، لا تنزعج من تشابه آراء شفيق الذى كنت تصفه قبل ساعات من الآن بالرجل الوطنى وابن المؤسسة العسكرية البار والقادر على إدارة مصر فى حالة تراجع السيسى عن خوض الانتخابات الرئاسية مع آراء النشطاء وبعض الشباب الذين تصفهم بالخونة والعملاء وكارهى الجيش، ولا تنزعج من الانسحاب المفاجئ لسامى عنان من السباق الرئاسى، بعد أيام فقط من إعلان الرجل عن تفجير مفاجآت ضخمة، ولا تسقط ضحية صدمتك فى البرادعى الذى كنت تظنه وقورًا محترمًا متواضعًا فكشف لك التسريب الأخير أنه ينتمى لفئة نساء المصاطب يسب ويشتم رفاق طريقه السياسى ويصفهم بالزبالين والحمير، ويقول بأن وقته أثمن من أن يضيع فى نقاشات تخص مستقبل مصر.. لأن البرادعى ودون أن يدرى أهدى للسبكى عنوان الفيلم الكوميدى الذى نعيشه حينما قال «لايصين كومبليتلى».




المصدر اليوم السابع

قطر تستنجد بطابورها الإخوانى فى لندن لفك عزلتها.. العرب اللندنية: الدوحة تلجأ للوجوه المشهورة لتحريك مظاهرات مؤيدة لها بأوروبا.. ومراقبون يستغربون مشاركة شخصيات معروفة بمظاهرات تدعم دولة غير ديمقراطية


الباحثة مها عزام
قالت صحيفة العرب اللندنية، إن قطر تستنجد بطابورها الإخوانى فى لندن لفك عزلتها الخليجية، بعد أن أصبحت مهددة بشبح العزلة، بسبب دعمها لجماعة الإخوان، حيث لجأت الدوحة لتحريك مظاهرات مساندة لها فى بعض عواصم الغرب مستعينة ببعض الوجوه المشهورة.

وذكرت الصحيفة أن مشاركة باحثة مشهورة، فى مظاهرة بلندن داعمة لقطر، أثارت استغراب المراقبين من انخراط وجوه معروفة بنشاطها فى دعم الديمقراطية، بخدمة دولة ليست ديمقراطية تمنع التظاهر فى ساحتها الداخلية وتدعم جماعة الإخوان ذات الفكر الدوغمائى الآحادى.

وأضافت أنه لفت الانتباه مشاركة الباحثة المعروفة مها عزام فى مظاهرة أمام السفارة القطرية فى لندن، دعما للدوحة عقب قيام دول خليجية بسحب سفرائها من قطر.

وتابعت أن الباحثة فى معهد "تشاثام هاوس" للدراسات، ومقره لندن، ظهرت وهى ترفع لافتة مكتوب عليها اسم دولة قطر، وتقف مع مجموعة من المتظاهرين، الذين يحملون لافتات لشعار رابعة.

وكشفت مصادر للصحيفة، عن أن أسامة رشدى، الناشط الإسلامى المقيم فى بريطانيا والقيادى فى تنظيم الجماعة الإسلامية المتشدد، كان أحد من شاركوا فى تنظيم المظاهرة، التى رفع المشاركون فيها لافتات تأييد لسياسة قطر الخارجية، ولنظامها الحاكم.

ورفع المتظاهرون العلم القطرى، فيما تقدمت مها عزام مسيرة تحركت من أمام السفارة القطرية متجهة نحو السفارة المصرية، التى تقع على بعد خطوات من مقر سفارة الدوحة، وردد المتظاهرون هتافات معادية لسياسة السعودية والإمارات والبحرين ومصر، ورفعوا لافتات موحدة مكتوبة عليها شعارات داعمة لقطر، مثل: "قطر تقف مواقف عزة وكرامة عربية"، و"كلنا مع قطر"، و"قطر تدعم الديمقراطية فى الشرق الأوسط".

وقال مصدر دبلوماسى رفيع، "إنه بعد أحداث الثلاثين من يونيو فى مصر لجأت الشخصيات، التى كانت تخفى انتماءها للإخوان المسلمين، إلى الكشف عن هذا الانتماء"، مضيفا، "أن القطريين اعتقدوا أن وجود مها عزام فى مظاهرة تأييد لهم قد يضفى بعض الشرعية على المظاهرة، أو يظهر اعتراف الباحثين فى العلوم السياسية والديمقراطية بأهمية الدور القطرى فى المنطقة".

وأكد مصدر أمنى، رفض الكشف عن هويته، أن أسلوب مظاهرات التأييد متبع لدى تنظيم الإخوان، قائلا: "كلنا اعتدنا على مشاهدة ذلك طوال العام الذى تمكنوا فيه من حكم مصر".

وأشار المصدر إلى أن "تنظيم الإخوان يلجأ إلى هذا النوع من التظاهرات عندما يجد قادته أنفسهم فى مأزق، وأنهم فى حاجة إلى إظهار دعم الشارع لهم، لافتا إلى أنه من الواضح أن قطر قررت أن تلجأ إلى نفس الأسلوب".










المصدر اليوم السابع

ورلد بولتيكس ريفيو: قطر دعمت الإخوان لاعتقادها أنها ستستفيد من نجاحهم فى العالم العربى فى تنافسها الإقليمى مع السعودية.. الامتنان للدوحة تحول إلى مرارة بعد اتهام ملايين العرب لها بالتدخل فى شئونهم

رصد موقع "ورلد بولتيكس ريفيو" المعنى بنشر تحليلات حول الشئون الدولية، الأسباب التى تجعل قطر تدعم الإخوان الإرهابية، وتساءل حول ما يمكن أن يفعله مقامر عندما يدرك أن الحصان الذى راهن عليه "خاسر".
وفى تقريره عن أسباب دعم الدوحة للجماعة، وما أثاره ذلك من غضب دول الخليج الأخرى، أشار الموقع إلى أن البعض فى هذه الحالة قد يتراجعون رهاناتهم، بينما يمضى آخرون قدما فيها، بل ربما يضاعفون الرهان على أمل أن يفوزوا فى النهاية، وقد اختارت قطر الأمر الثانى فى رهانها الذى يحمل مخاطر كثيرة لدعم الإخوان المسلمين، فمع خسارة الجماعة بشكل دراماتيكى بعد سلسلة الانتصارات التى حققتها منذ الربيع العربى، فإن قطر ملتزمة باستراتيجية وتدفع ثمنا يرتفع بشكل متزايد لترددها إزاء تغيير هذا النهج.
وتسائل التقرير:" لماذا لا يزال نظام قطر يدعم الإخوان، فقد نفذ صبر جيران الدوحة فى الخليج إزاء احتضانها للجماعة الإسلامية، وقد ولت أيام الدبلوماسية الهادئة بعدما أعلنت السعودية والإمارات والبحرين عن سحب سفرائهم من قطر وتبعتهم مصر".
وأضاف:" كما أن دول الخليج غاضبة من قطر بسبب شبكة الجزيرة التى تتيح للشيخ يوسف القرضاوى، الداعية الإخوانى أن ينتقد بانتظام أنظمة مصر والسعودية والإمارات".
وطلب جيران قطر فى الخليج منها أن تتوقف عن دعم الإخوان ، وهو ما رفضته بشدة زاعمة أن أحد مبادئ سياستها الخارجية هو دعم مطالب الحرية والعدالة فى العالم العربى.
ويمضى التقرير فى القول بأن القرار الذى اتخذه قبل سنوات أمير قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثان، ورئيس وزرائه الشيخ حمد بن جاسم بن جابر ال ثان بدعم الإخوان بدا وكأنه رهانا محفوف بالمخاطر، فالإخوان طالما كانوا راغبين فى قلب الوضع الراهن فى العالم العربى، وهو الذى كان مفيدا للغاية لنظام حكم العائلة فى قطر، والذى يشبه فى نواح كثيرة الأنظمة التى سعى الإخوان لكى يحلوا محلها.
وكان "حمد" يعتقد على ما يبدو أنه يستفيد من قوة متجهة للنجاح فى جميع أنحاء المنطقة، ومن ثم حماية إمارته من غضب الإخوان وتعزيز موقف الدوحة فى تنافسها مع السعودية، ولو نجح الإخوان فى النهاية فى الهيمنة على العالم العربى، فربما تستفيد قطر باعتبارها داعمة وممولة لهم من امتنان الإخوان لها، وربما تصورت الدوحة شيئا أقرب لما يحدث فى السعودية عندما دعم حكم العائلة المالكة فى السعودية اتفاق حماية متبادل مع رجال الدين.
وكانت المخاطر تكمن فى أن الإخوان قد ينقلبوا عن حماتهم، حتى لو ساعدت قطر على صعودها للسلطة، إلا أن هذا الخطر هو مرحلة لاحقة، على الأقل الآن، فالخطر الأكبر الآن هو أن جيران قطر فى الخليج أصبحوا غاضبين من تحالفها مع الإخوان،وفى الماضى، استطاعت الدوحة أن تلعب بأجندات متعارضة بنجاح مدهش، لكن يبدو أن الحظ قد نفذ منها.
ويتابع تقرير ورلد بولتيكس ريفيو: "عمل حمد وساعده الأيمن على قيادة الإمارة الصغيرة نحو سياسة خارجية جرئية، وحولوا بلدهم الصغير إلى منصة عالمية قوية وجعلوها طرفا عالميا مهما قادرا على ممارسة النفوذ، وأطلق شبكة الجزيرة، وقدم دعما لحماس فى غزة، وبدا أن تلك السياسة قد نجحت لفترة، ومع اندلاع الثورات العربية حصلت قطر على قدر كبير من حسن نوايا الجماهير العربية، وفى المرحلة الثانية من الثورات واصلت قطر الابتهاج إلا أن دعمها للإخوان أصبح مصدر قلق للقوى الليبرالية واليسارية. وبعد صعود الإخوان إلى الواجهة فى مرحلة ما بعد الحكم الديكتاتورى، قدمت قطر الدعم لإفرع الجماعة وساعدتهم على الفوز ومولت حكوماتهم".
وعندما ترك "حمد" الحكم العام الماضى، أملت دول مجلس التعاون الخليج أن يغير نجله "تميم" النهج، فقد تغيرت حظوظ الإخوان حينها بما أرضى دول الخليج، لكن تميم لم يهدأ، واليوم تحول الامتنان فى دول مثل مصر وليبيا وتونس إلى مرارة، بعدما أصبح الملايين ينظرون إلى دعم قطر للإخوان على أنه تدخل غير مرغوب به.
إلا أن الدوحة لا تزال تؤمن بجدوى رهانها على المدى الطويل، فهى تعتقد بشكل واضح أنه ما تكسبه أكثر مما تخسره، فلا تزال تنظر للسعودية كمنافس إقليمى لها، ولا ينسى الأمير ووالده معارضة الرافض للانقلاب الذى جاء بحمد إلى السلطة عام 1995. 
وخلص التقرير فى النهاية، إلى القول أنه فى طل الاضطراب فى الشرق الأوسط، وكون الاتفاق النووى مع إيران لا يزال غير مؤكد، واستمرار القتال فى سوريا والمرحلة الانتقالية فى مصر، فإن حكام قطر يعتبرون الإخوان ميزة لا يملكها الآخرون، وليسوا مستعدين للتخلى عنها.




المصدر اليوم السابع

انتقام ديانا واكتئاب المصريين من "مرسي" و"تكفير الشرطة" والتجسس على "فيسبوك" بنشرة الظهيرة

نشرة الثانية عشر من بوابة الاهرام

الأميرة ديانا تنتقم من زوجها الأمير تشارلز وتسرب قوائم هواتف ملكية للصحافة، وعكاشة: حكم مرسي تسبب في اكتئاب المصريين، وتحصين بوتفليقة للجزائر من ثورات "الربيع العربي"، وضربة جديدة لأردوغان قبل أسابيع من الانتخابات، وحاملة طائرات أمريكية تعبر قناة السويس في 16 ساعة، وأمن الدقهلية يضبط طبيبا وطالبا بهندسة المنصورة لاعتناقهما "الفكر التكفيري ضد رجال الشرطة"، ورئيس "فيسبوك" يتصل بأوباما ليحتج على ممارسات التجسس بنشرة الظهيرة. 

وفي ما يلي عناوين أخبار النشرة، ويمكن الاطلاع علي تفاصيلها من خلال الروابط الموجودة في نهايتها: 

1- انتقامًا من زوجها الأمير تشارلز.. ديانا سربت قوائم هواتف ملكية للصحافة 

2- أحمد عكاشة: حكم مرسي تسبب في زيادة الاكتئاب عند المصريين.. والشعب لن يرضى بفرعون جديد 

3- فيسك: جنرالات بالجزائر يعانون "السمنة المفرطة" وبوتفليقة استطاع تحصين بلاده من ثورات "الربيع العربي" 

4- ضربة جديدة لأردوغان قبل أسابيع من الانتخابات.. وثائق مسربة تكشف كسبًا غير مشروع في تركيا 

5- استغرقت قرابة 16 ساعة.. حاملة طائرات أمريكية وقاذفات صواريخ تعبر قناة السويس 

6- أمن الدقهلية: القبض على طبيب وطالب بهندسة المنصورة لاعتناقهما "الفكر التكفيري ضد رجال الشرطة" 

7- رئيس "فيسبوك" يتصل بأوباما ليحتج على ممارسات التجسس.. وبيل جيتس يؤيد مراقبة الإنترنت




المصدر بوابة الاهرام

زعماء وحمير وتسريبات

أكرم القصاص

دعك من التسريبات التى أصبحت وجبات يومية، والقاعدة أن الخبر العادى لا يكون جذابا إلا إذا تحول لتسريب، وأغلب ما يطلق عليه تسريب هو آراء يقولها الناشط أو السياسى
قد تختلف مع ما يقوله علنا. ولا تتجاوز دردشات عادية مما يحدث كل يوم. وطبعا الموقف السياسى من التسريبات متناقض، هناك دائما من يحب «التسريب» على الآخرين ويرفضها على نفسه وحلفائه. وهو أمر ينطبق على ما هو منسوب لشفيق أو البرادعى وكلاهما يرى أنه صح وأن الآخرين خطأ ولا يفهمون. 
مع الأخذ فى الاعتبار أن هذه الآراء تكشف عن طريقة تفكير كل سياسى أو زعيم.العادة أن أغلب السياسيين عندنا يعتبرون أنفسهم عباقرة، والباقى حمير، وأنهم يحملون أسرار الفهم، ومفاتيح الحلول، وأن مشكلتهم أن أحدا لا يفهمهم أو يعطيهم الفرصة.
حتى لو كانت كل توقعاته وتصوراته السابقة ثبت فشلها، والقاعدة أن كل سياسى يرى منافسه أو خصمه مجرد «حمار». وهو ظلم للحمير الذين يدفعون من «حموريتهم» ثمنا لحماقات وأخطاء البشر.
التجارب أثبتت أن الحمار يتفوق على بعض السياسيين والبرلمانيين والمدعين، ممن يقودون الآخرين إلى طرق تشتتهم، بينما الحمار يستطيع العودة لمنزل صاحبه وحده
ثم إن الحمار لم يدع أنه يفهم فى كل شىء، ولا يرشح نفسه، ولا يزعم أنه يفهم الاستراتيجية والتكتيك، والأهم أن الحمار لا يسرق، ولا يكذب، وينهق نهيقا واحدا، بينما عند السياسى لكل مقام نهيق.
والأهم أن الحمار لا يحتاج لتسريبات، ولا يتهم مخالفيه فى الرأى بأنهم «بنى آدمين» بينما كثير من الزعماء يتحدثون عن الديمقراطية والحوار، وعند الجد يلحسون كلامهم.
والحقيقة أن الحمير تخجل مما يفعله السياسيون والزعماء، وإذا كان للحمير أن تعلن رأيها فيما يجرى فسوف ترفض تشبيه البشر بالحمير، لأن التشبيه يمثل إساءة لكائنات بريئة. 
تفخر بحموريتها فى مواجهة بشر انتهازيين. وربما تنهق و«ترفس» عندما تجد مرشحا أو سياسيا يشبه زميله بأنه حمار. ولا تضيع الوقت فى نهيق مزدوج
لكن الأهم من كل هذا أن الحمير لا تسرب ولا تعطى لنفسها الحق فى الاستبعاد والظلم.وبعيدا عن الحمير والحمورية، وبالعودة إلى التسريبات، فقد تحولت كما قلنا إلى طريقة للتسلية السياسية بعد غياب الجدية عن أغلب الزعماء ممن يتحدثون فى العلن على غير ما يقولون فى السر ثم يتهمون غيرهم بـ«الحمورية».




المصدر اليوم السابع

المتهم باغتصاب أطفال دار الأيتام يعترف: الشيطان أغوانى وحب الأطفال لى سهّل جريمتى

الساعة كانت الثانية صباحا عندما التقطت كاميرا دار أيتام مكة بمدينة العاشر من رمضان قيام أحد مشرفى الأطفال بالدار بنقل طفل من عنبر الأطفال إلى غرفته الخاصة وظل الطفل بغرفة المشرف حتى الساعة الخامسة صباحا حين أعاده إلى عنبره برفقة زملائه من الأيتام والذين تعرضوا تباعا للاغتصاب أو التحرش على يد هذا المشرف والذى لم يحن قلبه لبكاء الأطفال الذين فضحوا أمره عندما شعر واحد منهم بإعياء شديد نقل على أثره للمسشتفى وأثبت الأطباء تعرضه للاعتداء الجنسى فكان بداية الخيط الذى دفع إدارة الدار بعد عام من التجاهل لتقديم محضر فى هذا المشرف الذى التقيناه داخل محبسه بقسم ثانى العاشر من رمضان ليفاجئنا بردوده الجاهزة على الاتهامات الموجهة له والتى لم ينكرها واعتبرها لحظة ضعف عادية ..تفاصيل الجريمة فى السطور القليلة القادمة .- فى البداية عرفنا بنفسك؟
أنا محمد أحمد 31 سنة من سكان محافظة الشرقية تخرجت فى كلية الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر وعملت بدار أيتام بمدينة العاشر من رمضان منذ عام ونصف مشرفا على الأطفال. - إدارة الدار التى عملت بها قدمت بلاغا اتهموك فيه باغتصاب ثلاثة أطفال والتحرش بخمسة آخرين فماذا حدث؟
أنا أعمل فى دار الأيتام منذ عام ونصف وكنت من أكثر المشرفين إخلاصا فى العمل وأقربهم للأطفال وهذا بشهادة الأطفال وكنت أحافظ عليهم مثل أولادى وأكثر وأحاول أن أعوضهم عن اليتم الذى يعانون منه ولكنى فوجئت بضابط المباحث بقسم العاشر من رمضان يلقى القبض على بتهمة اغتصاب الأطفال والتحرش بهم وهذا لم يحدث. - ولكن الأطفال اعترفوا أمام النيابة أنك تحرشت بهم وأثبت الطب الشرعى الاعتداء على ثلاثة منهم؟
الأطفال تم تلقينهم هذا الكلام ليقولوه أمام النيابة وهذا بسبب خلاف بينى وبين أحد الإخصائيين النفسيين فى الدار والذى يعمل فيها منذ حوالى شهرين وحدثت أكثر من مشكلة بيننا بسبب اعتراضى على طريقة تعامله القاسية مع الأطفال حيث حول غرفته إلى غرفة تعذيب للأطفال وذلك بحجة عقابهم وتعليمهم الخطأ من الصواب وقد قمت بإبلاغ الإدارة أكثر من مرة بسبب تعرض الأطفال للضرب الشديد منه ولكن الإدارة كانت تتجاهل بلاغاتى لهم بحجة أنه متخصص ويجيد التعامل مع الأطفال ونتيجة إصرارى على عدم معاملة الأطفال الأيتام بهذه الطريقة العنيفة اختلق قصة تحرشى بالأطفال ليتخلص من وجودى بالدار. - ولكن كاميرا الدار رصدت أنك تقوم بنقل الأطفال ليلا إلى غرفتك؟
بالفعل كنت أصطحب بعض الأطفال ليلا الى غرفتى وقد أكون ضعفت ولمست بعض أجزاء من جسمهم ولكنى لم أغتصب أيا منهم وللعلم الأطفال يمارسون الشذوذ الجنسى بين بعضهم البعض والكل فى الدار يعرفون ذلك وأنا أبلغت الإدارة وقلت لهم إنى رأيت أكثر من مرة الأطفال فى أوضاع شاذة مع بعضهم وكان كل ما يفعلونه هو إبعاد الأطفال المشكوك فيهم فى غرف منفصلة ولكن الأطفال كانوا يمارسون هذه الأفعال باستمرار ولا يلتفتون إلى تنبيهاتنا بالرغم من أننا قمنا بعقابهم أكثر من مرة على ذلك وهذا يفسر ما أثبته الطب الشرعى من وجود اعتداء جنسى على الأطفال. - أنت قلت الآن إنك لا تنكر أنك قد تكون قد لمست جسم الأطفال فماذا تعنى بذلك؟
أعنى أننى قد أكون قمت بالتحرش بالأطفال ولكنى لم أغتصبهم والتحرش حدث مع طفل أو اثنين فى لحظات ضعف عادية واستغفرت الله كثيرا بعدها ولم أكررها ولكنى لم أغتصب أى طفل. - دار الأيتام المكان الذى من المفترض أن يشعر فيه الأطفال بالأمان ولكن من الواضح أن الوضع غير ذلك تماما؟
الإمكانات ضعيفة جدا فى دار الأيتام وعدد الأطفال كبير ويرفض الكثيرون العمل فى مهنة مشرف فى دار أيتام خاصة لأنها تحتاج إلى تفرغ ودخلها محدود نسبيا وأنا عندما عملت فى هذه الوظيفة قبلونى لأنى خريج درسات إسلامية وحافظ للقرآن وبالفعل منذ عام ونصف عملت على رعاية الأطفال وحمايتهم ولكن الأمور خارج السيطرة بسبب قلة الإمكانات والمشرفين وتصرفات الأطفال الشاذة مع بعضهم البعض إضافة إلى أن معظم المشرفين والإخصائيين النفسيين يتعاملون مع الأطفال بشدة وعنف مما يتسبب فى هروب الأطفال من الدار أو ممارساتهم المنحرفة. - اعتراف ثمانية أطفال عليك بأنك تحرشت بخمسة منهم واغتصبت ثلاثة آخرين غير كاف ليجعلك نادما بدلا من أن تحاول تبرئة نفسك؟
أنا ذكرت أن الأطفال قام الإخصائى بتلقينهم هذا الكلام لتوريطى فى القضية وأنا نادم بالطبع على التحرش بالأطفال خاصة أننى أعرف شرع ربنا جيدا وأحفظ القرآن ولم يكن من المفترض أن تصدر منى هذه التصرفات ولكنى مثل أى إنسان أضعف ولم أتمالك نفسى عندما تحرشت بالأطفال. - أى متعة كنت تبحث عنها مع أطفال لم يتجاوز عمرهم عشرة أعوام؟
لم أكن أبحث عن أى متعة فقط أغوانى الشيطان عندما رأيت الأطفال يمارسون الشذوذ مع بعضهم البعض وإدارة الدار لا تلتفت إلى أى شيء ونظرا لحب الأطفال الشديد لى وتعلقهم بى بشهادة الجميع ظننت أنه لن يشعر أحد بما أفعله ليلا مع الأطفال وأنا حتى الآن ألوم نفسى على هذه التصرفات وأنا لم أكن فى وعيى عندما فعلت ذلك. - هذا يعنى أنك بالفعل اغتصبت الأطفال؟
لا لم يصل الموضوع إلى الاغتصاب ما حدث هو تحرش بثلاثة أطفال فقط وليس ثمانية كما ذكرت إدارة الدار وأنا معترف بذلك ومستعد أن أحصل على عقابى نتيجة ما فعلت ولكنى لم أتعمد اغتصاب أى منهم بدليل أن الأطفال كما علمت حتى الآن يذهبون إلى أحد الأطباء النفسيين ليحضروا جلسات العلاج النفسى ليكفوا عن ممارستهم الشاذة بين بعضهم البعض. - وهل قابلت الأطفال بعد الحادثة؟
نعم قابلتهم فى النيابة عندما طلبتهم للتحقيق معهم ولكنى لم أتحدث معهم لأنهم كانوا يرغبون فى تسميع ما قامت إدارة الدار بتحفيظه لهم. - ولو جاءت لك فرصة للحديث معهم ماذا تقول لهم؟
أطلب منهم أن يسامحونى فأنا لم أكن أقصد إيذاءهم بأى شكل من الأشكال وأنا حاولت على مدار السنة ونصف أن أعوضهم عن اليتم ولكن الوضع والشيطان أوقعانى فيما لم يكن من المفترض أن أقع به وأنا أطلب منهم أن يغفروا لى مافعلته ومن الله أن يسامحنى على أفعالى ويعطينى فرصة جديدة للحياة حديثى مع محمد انتهى ولكن تظل القضية مفتوحة فإدارة الدار التى قال لى ممثلا عنها مروان مصطفى إنهم يجدون صعوبة شديدة فى توظيف مشرفين على الأطفال نتيجة صعوبة ظروف العمل وأن محمد كان من المشرفين الذين تتوسم فيهم الإدارة الأخلاق والتدين ولكنه خذلنا على حد تعبيره وأوضح أن الإدارة لم تقصر فى توفير الأطباء لعلاج الأطفال وفعلت كل ما فى وسعها لتوفير الحياة الكريمة لهم ابتغاء مرضاة الله كما يقول ولكن لم يجبنى الأستاذ مروان أين كانت إدارة الدار والأطفال يتعرضون للتحرش على مدار سنة على الأقل وفقا لتقرير الطب الشرعى وأين الإدارة أيضا من اعتراف المشرف بوجود حالات شذوذ واضحة بين الأطفال وأين إدارة الشئون الاجتماعية من هذه المهازل التى تحدث فى دور الأيتام دون ضابط أو رقيب..طرحنا الأسئلة لعلنا نجد إجابة شافية من المسئولين عن حماية أطفال مصر وأيتامها. 


نصف الدنيا

الخميس، 13 مارس 2014

"السيسى" فى عيون الخليج..الصحف العربية تطلق بورصة تكهنات حول ترشح المشير فى الانتخابات الرئاسية المقبلة.. السياسة الكويتية:حسم ترشحه.. والبيان الإماراتية: مخطط لاغتياله..وعكاظ:استقالته قبل يوم الأحد

أفردت صحف الخليج، خلال الفترة الماضية على صفحاتها مساحات كبيرة لقضية ترشح المشير عبد الفتاح السيسى للرئاسة، وأطلقت بورصة تكهنات حول حسم قراره النهائى من الترشح تارة، وموعد استقالته من وزارة الدفاع واعلان ترشحه رسميا تارة اخرى.
ولعل أبرز ما يتضح من هذا الاهتمام العربى هو وجود دعم خليجى كبير لترشح المشير فى الانتخابات الرئاسية المقبلة فى الوقت الذى تأكد لدى هذه الصحف وجود رغبة شعبية عارمة تطالبه بالترشح بل وتناولته على صفحاتها أيضا.
البداية كانت من خلال حوار منسوب للمشير السيسى نشرته جريدة السياسة الكويتية فى حوار مع أحمد جار الله، رئيس تحريرها والذى أكد فيه السيسى أن مصر بحاجة إلى جهد الجميع لإنهاضها من كبوتها، وعلينا جميعا، قيادة وشعبا، العمل من أجل ذلك.

وخلال الحوار أكد الجار الله، أن السيسى حسم ترشحه للرئاسة بشكل نهائى بل ودعاه الأمر للدفاع عن هذا الكلام قائلا فى أحد البرامج التلفزيونية: "عليه الطلاق بالتلاتة السيسى هيترشح للرئاسة".

فيما تناولت صحيفة البيان الإماراتية، مخططا لاغتيال السيسى، وقالت إن المخابرات الروسية حصلت على تسريبات قدمتها إلى نظيرتها المصرية، تفيد بوجود اتفاق بين مخابرات دولة عظمى وبين جماعة الإخوان على اغتيال المشير عبد الفتاح السيسى، وزير الدفاع، وبعض قيادات الجيش فى يومٍ واحد، عن طريق صواريخ تستهدف محل إقامتهم التى تمّ تحديدها بالأقمار الصناعية.
وذكرت الصحفية، ،وفقا للتسريبات، "أنّه تم تسليم قيادات الإخوان قائمة تفصيلية بالعناوين وخرائط تحدّد إقامة قيادات الجيش، وتمّ العثور على نسخة من هذه القوائم مع بعض العناصر التى قبض عليها فى سيناء وبحوزتهم صواريخ مخصّصة لهذا الغرض.
وأضافت أنّ الإخوان يعدون لمؤامرة كبرى، تتمثّل فى سعيهم لمنع السيسى من الوصول للحكم بأى طريقة حتى يضمنوا استمرارهم فى المشهد السياسى والإفراج عن قياداتهم القابعة فى السجون، موضحة أن الجماعة تخطط لاغتيال المشير مع قرب إعلان ترشّحه للرئاسة، سعيًا لنسف الاستقرار وعرقلة المسار الديمقراطى الذى تجرّه عربة خارطة الطريق، وللثأر من رموز ثورة 30 يونيو.
أما جريدة عكاظ السعودية فنقلت عن مصادر وثيقة الصلة أن وزير الدفاع والإنتاج الحربي المشير السيسي سيستقيل من منصبه اليوم الخميس أو في موعد أقصاه الأحد المقبل.
واستندت الجريدة السعودية، إلى ما ذكره أمس وزير التنمية المحلية اللواء عادل لبيب، بأن اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية، ستعقد اجتماعا يوم الأحد المقبل للإعلان عن مواعيد العملية الانتخابية، ومن بينها فتح باب الترشيح لخوض السباق الرئاسي الذي رجحت المصادر أن يكون الاثنين، وهو ما يعني أن المشير يجب أن يستقيل قبل هذا الموعد ليتسنى له إدراج اسمه في كشوف القيد بالجداول الانتخابية الذي سيغلق عقب الإعلان عن فتح باب الترشيح .
وقالت مصادر إعلامية لـ"عكاظ" إن السيسي ربما يقدم استقالته اليوم عقب جلسة مجلس الوزراء.




المصدر اليوم السابع

حمدين صباحى فى حواره مع "اليوم السابع": لم أشق صف "30 يونيو".. و معركتى مع «السيسى» تنافسية وتكريمه واجب لدوره التاريخى.."المليون وحدة سكنية" دعاية للمشير.. وأسامحه ما دام سيأوى مليون أسرة

بتلك الابتسامة الطاغية على وجهه، استقبل المرشح الرئاسى المحتمل، حمدين صباحى، «اليوم السابع» بمكتبه، لعرض ملامح برنامجه الانتخابى، ومواقفه إزاء الأحداث المختلفة.
«صباحى» أكد خلال اللقاء أن العدالة الاجتماعية تستحوذ على جزء مهم من برنامجه، مشيرًا إلى أنه يملك مشروعًا اقتصاديًا متكاملًا شارك فى وضعه العديد من الخبرات المصرية فى هذا المجال.


ما أسباب إعلانك الترشح للرئاسة؟- هذا البلد قام بثورة على موجتين هائلتين للمطالبة بالعيش والحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية، ودفع ثمنًا عظيمًا، وحان الوقت لأن يجنى حياة آمنة ومستقرة لكل المصريين، وتحفظ كرامتهم ولن يتحقق هذا إلا بوصول الثورة إلى السلطة، وعادة يحدث هذا بوصول الثوار للحكم، وهذا لم يحدث، وأوكلنا المهمة لنوع من الحكم الانتقالى، وليس هناك سبيل لوصول السلطة للحكم إلا عن طريق الانتخابات، ووصول الثورة بأهدافها وبرنامجها وإنجازاتها للسلطة ضرورة لاستكمالها، وإلا فلن تكون هناك ثورة حدثت فى البلد.
ولماذا كان قرار ترشحك مفاجئًا؟- القرار لم يكن مفاجئًا، لأننى مرشح منذ الانتخابات الرئاسية الماضية، ومن الطبيعى أن المواطنين يرون أن ما بدأته أستطيع أن أستكمله، بالإضافة إلى مطالب قطاعات معتبرة، سواء كانت واسعة أو قليلة، من شباب المصريين حاضرة وملحة كانت صاحبة رؤية، ودافعة بشدة لترشحى للانتخابات الرئاسية، واستمعت إليهم جيدًا، وناقشتهم قبل إعلان موقفى، وأنا مثل أى شخص يمارس العمل العام، لى دوائر من الانتماء التنظيمى فى حزب الكرامة، والتيار الشعبى، والحزب اتخذ قرارًا من هيئته العليا بدعمى للترشح، أما التيار الشعبى، فبعد نقاش طويل فى مجلس الأمناء اتخذ قرارًا بترشحى أيضًا.
ولكن المفاجأة الحقيقية كانت تكمن فى اليوم الذى أعلنت فيه الترشح للرئاسة، وليس فى الدوافع.
البعض يعتبر إعلان نفسك مرشحًا للثورة احتكارًا غير مقبول لأهدافها فى شخصك؟- أحسب نفسى أحد المعبرين عن الثورة ولا أحتكرها، كما أحسب نفسى حريصًا على حلم الأجيال الجديدة التى ساهمت فى الثورة، وأقدم نفسى فى الانتخابات الرئاسية المقبلة تحت عنوان عريض جدًا.
أعلنت سابقًا أن ترشحك للرئاسة سيكون مرهونًا بحدوث توافق وطنى.. فهل حدث ذلك؟- التوافق لم يحدث حتى الآن، والذى بدا ظاهرًا أن الأحزاب السياسية خرقت القاعدة، فلم تقدم مرشحين، وطالبتنى بالحوار كما كنت أتمنى، ولم تتوافق حولى، ولم ترفض ترشحى، بل كانت هناك حالة تأجيل دائم، بسبب السياق الذى كانت فيه مصر قبل إعلانى الترشح للرئاسة، والذى كان أقرب لوضع الارتهان، فالكل مرتهن لقرار طرف بعينه، ليس موجودًا فى الأحزاب السياسية، وليس منظمة من القوى الثورية، وليس جزءًا من تفاعل المجتمع المدنى فى مصر، وليس طرفًا فى الحوار، وهو المشير عبدالفتاح السيسى.
ورغم أنه محل تقدير واحترام، فإن الوضع تحول بأن مصر بأحزابها وقواها الثورية وكل المهيئين للترشح للرئاسة فى انتظار كلمة رجل هو فقط الذى يستطيع أن يحدد متى يتكلم، كما أن فكرة أن تصبح مصر معلقة على إرادة أحد لا تليق فى ظل هذا التنوع .


البعض يتهمك بشق الصف الثورى الذى يضم تحالف 30 يونيو بإعلان ترشحك؟- ليس صحيحًا، فلو كان حدث اتفاق بين هؤلاء وأنا خرجت عنه فيكون اتهامهم فى محله، وأنا سعيت لاتفاق مع تلك الأطراف، وهى لم تستجب بالقبول أو الرفض، وفضلت الخروج من المعادلة، كما أننى طرحت نفسى مرشحًا للرئاسة، وطلبت حوارًا للاتفاق على برنامج وفريق ومرشح للرئاسة، ولم أسمع أى صدى.
ألم يكن قرار جبهة الإنقاذ بترك الحرية لكل حزب فى اختيار مرشحه الرئاسى صادمًا لك؟- قرار متوقع، وأكثر ديمقراطية، وملائم لبنية الدولة، فالجبهة لا تستطيع أن تؤيدنى أو تؤيد غيرى، خاصة أن التفاوت واضح فى التقديرات، ولم يكن من المفيد للجبهة أن تلزم أحزابًا بتأييدى فى ظل هذا التفاوت.
أليس غريبًا ألا تتفق «الإنقاذ» على مرشح واحد؟- بالفعل، فلو كنا اتفقنا على مرشح رئاسى بعد دور جبهة الإنقاذ فى التصدى لمشروع الهيمنة الإخوانى منذ تأسيس الجبهة ضد الإعلان الدستورى، والاتحاد مع الشعب الذى حسم الأمر بدعم ومساندة الجيش، كان المشير السيسى اطمأن لوجود مجتمع سياسى قادر على الاتفاق، واستمر فى دوره وزيرًا للدفاع، لكن الجبهة كغيرها من القوى السياسية بعد 30 يونيو قامت بنوع من الانسحاب الخلفى .
ما تفسيرك لموقف الجبهة بالانسحاب؟- السبب جوهرى، أن الجبهة لم تستطع الوصول إلى اتفاق فى حوار ديمقراطى، لأنها لم تفتح هذا الحوار، وقد عرضت مرارًا على الجبهة أن تناقش من حيث المبدأ موقفها فى الانتخابات الرئاسية، وفسر البعض وقتها أنه من الأفضل تأجيل مناقشة الأمر لحرج محدد، وكانوا لا يستطيعون اتخاذ قرار بتأييد «صباحى» على حساب «السيسى»، أو العكس، قبل أن يحدد المشير السيسى موقفه من الترشح، فظلوا معلقين.


بمَ تفسر انقسام التيار الناصرى والقومى فى مصر حول دعمك؟- لا يوجد انقسام فى التيار القومى والناصرى، فأنا مرشح وطنى، فخور بانتمائى للناصرية، ولكنى لا أترشح باسم الناصريين أو حزب الكرامة، فمن أراد من إخوتى الناصريين أن يدعمنى فمرحبًا به، ومن شاء دعم مرشح آخر فهو حقه، وأحترم ذلك.
كثيرون ممن دعموك فى الانتخابات الماضية انتقلوا إلى الطرف الآخر؟- لا ألومهم، فلديهم تقديراتهم الخاصة التى أحترمها، وهذا لن يمنعنى من الاحتفاظ بعلاقاتى السياسية والإنسانية بهم، والكثير منهم لم يقفوا معى فى الانتخابات الماضية إلا فى الأسبوع الأخير، ولم يكونوا جزءًا من قوتى الأساسية، وكانوا يرون- كما يحدث الآن- أن فرصتى ضعيفة، وأننى رمز لا يجب أن أعرض نفسى لمعركة خاسرة.
ما أكبر الخسائر التى تكبدتها فى صفوف مؤيديك السابقين؟- أرى أن الخسارة الحقيقية تكمن فى مجهودات كل من خالد يوسف الذى كان له دوره وتأثيره النابع من كفاءته وخبرته، بالإضافة إلى المهندس عبدالحكيم عبدالناصر الذى كان له دور عظيم فى جولاتى بالمحافظات، وقيمته باعتباره نجل الزعيم عبدالناصر، فالاثنان لعبا دورًا حقيقيًا فى معركتى السابقة.
هل تتوقع تغييرًا فى الرأى العام بشأن مرشحى الرئاسة خلال الفترة المقبلة؟- بالطبع، فالرأى العام يتغير كل يوم، فهو ليس حجرًا، لكنه نهر منابعه صافية ونقية جدًا، والنهر متغير ومتدفق ومتجدد، لذلك يعطى حياة.
هل مازلت تراهن على كتلة الـ 5 ملايين صوت التى حصلت عليها فى الانتخابات السابقة؟- لا أخوض الانتخابات للحفاظ على الكتلة التى صوتت لى فى الانتخابات السابقة، بل لأكسب هذه المعركة التصويتية إذا توافرت لها شروط النزاهة، واعتمادى على مصدرين هما الأكثر عددًا فى مصر، الأول هو الحالمون من الأجيال الجديدة بوطن يليق بهم، ويعبر عن ثورتهم، والثانى المواطنون المنتظرون لثمار العدل الاجتماعى التى تعوض سنوات الحرمان والسرقة والنهب على حساب الشعب، وهؤلاء أمام الصندوق سيعلمون أننى المرشح الأقرب إليهم.
وأعتقد أن العدالة الاجتماعية هى المطلب الرئيسى للمصريين، وأعتبر نفسى أحد المؤتمنين عليها والمجرب 40 عامًا فى النضال من أجلها.


أصبحت العدالة الاجتماعية شعارات يرفعها أغلب المرشحين، فما مفهومك لها؟- العدالة الاجتماعية هى أن يضمن كل مصرى ومصرية نصيبًا عادلًا من خير وطنه يكفيه، وهو ما يتضمن بالضرورة إقرار حقوق اقتصادية واجتماعية من أجل المجتمع والدولة، والذى يتمثل فى أساس برنامجى الانتخابى «7+1»، وهو حق كل مواطن فى الغذاء، والسكن، والرعاية الصحية، والتعليم، والعمل، والأجر العادل، والتأمين الاجتماعى الشامل، بالإضافة إلى الحق فى بيئة نظيفة.
ولا يمكن الوصول إلى عدالة اجتماعية بدون نهضة وطفرة وتنمية شاملة.
المصريون يفتقدون العدالة الضريبية، فما آلياتك لتطبيق نظام الضرائب التصاعدية؟- العدالة الضريبية جزء رئيسى من برنامجى الانتخابى، وأقدم لها مشروعًا وحوارًا مفتوحًا، وفلسفتنا فيها أن تتحقق عدالة توزيع العبء الضريبى على المواطنين بشكل تصاعدى متعدد الشرائح، وسيتم تحديد الشرائح العليا والدنيا وما بينها وفق حوار جاد مع المجتمع، بمن فيهم دافعو الضريبة.
ما آليات مواجهة الفساد والتحكم فيه؟- نحتاج إلى تعديلات تشريعية فى اللوائح والقوانين المعمول بها فى مصر، لأن كثيرًا من الفساد هو «فساد مشرعن»، نتيجة لقوانين هى بطبعها تفتح الأبواب للفساد، أو على الأقل لا تمكن من المحاسبة عليه ومعاقبة الفاسد، من أجل بناء دولة شابة قائمة على قوانين جديدة، وآليات تحقق الشفافية والمحاسبة، وهذا لن يتحقق إلا بوجود النموذج الذى يجب أن يتمثل فى رئيس الجمهورية، فإذا كان الرئيس صالحًا فلن يوجد فاسدون حوله، فإذا بدأنا بالرأس انتظمت الدولة.
كيف نستغل الطاقة الهائلة للشباب بشكل إيجابى؟- لن نستطيع الاستفادة من تلك الطاقة إلا من خلال دولة ديمقراطية تحترم حقوق مواطنيها، وليس بها أوصياء على أحد، خاصة الجيل الجديد، ويجب أن ندع الشباب يقولون ما يعتقدون فى صحته ويفعلونه، وتمكينهم من أن يكون لهم نصيب فى ثورتهم، وتوفير بيئة حاضنة وراعية وحاثة، وإمكانيات تمكنهم من الإنتاج والابتكار.


ولا يمكن أيضًا استغلال طاقة الشباب دون توفير فرص عمل، والتى هى حق لهم، وبرنامجى الانتخابى يتضمن مقترحًا من كمال خليل، وهو بدلاً من توزيع الصحراء على محاسيب السلطة، يتم توزيع فدان على كل شاب بدون عمل، أو معدم فقير من الفلاحين، وتجميع كل 1000 فدان فى حيز وتعاونية موحدة، يتم التعامل معها كوحدة اقتصادية واحدة من حيث التخطيط لها والإنتاجية، وإعطاء كل شاب قرضًا حسنًا بدون فوائد وقدره 10 آلاف جنيه، ومساعدتهم فى بناء مجتمع جديد لاستصلاح الصحراء، به جميع الخدمات، وإطلاق أسماء شهداء الثورة على اسم كل تعاونية.
ما رؤيتك لتحقيق أكبر استفادة من مشروع تنمية محور قناة السويس؟- يجب توسيع المشروع، بحيث لا يقتصر على الحدود الضيقة لمجرى قناة السويس، فأهم ما يميزنا هو الموقع الجغرافى الذى يجعل معظم تجارة العالم مضطرة للانتقال من خلالنا، لأننا المسافة الأقصر، وهو ما يفرض علينا ضرورة توفير التسهيلات والتيسيرات المادية المباشرة فى النقل والتغذية والتهيئة والإعداد، فلا يجب أن تكون قناة السويس مجرد محصل لـ«كارتة» السفن العابرة منها، لكن يجب بناء فنادق تحت إشراف بنية إدارية ذات كفاءة، وهو الأمر الذى سيكون له مردود اقتصادى رائع.
كما أن توسيع المشروع سيفتح الباب للشركات العالمية التى يمكن إقامة فروع لها بمصر إذا وجدت بيئة تشريعية واقتصادية ملائمة لإقامة استثمارات.
ما رأيك فى مشروع المليون وحدة سكنية الذى طرحه المشير السيسى؟- أوجه التحية للمشير السيسى، ولدولة الإمارات على تواصل إسهامها فى دعمنا، ولكن كان من الأولى أن تكون المبادرة فى ذلك المشروع من رئاسة الوزراء، وتحديدًا من وزارة الإسكان، فليس من مهام قواتنا المسلحة التى نريد أن تقوم بمهمتها فى حماية أمن مصر بمواجهة أعدائنا فى الخارج، والإرهاب بالداخل والخارج، دون أن نثقل عليها بمشاكل التغذية والإسكان والبوتاجاز.


وهل تعتقد أن يكون مشروع الوحدات السكنية بداية الدعاية الانتخابية للمشير السيسى؟- بالتأكيد المشروع يتضمن قدرًا من الدعاية الانتخابية للمشير السيسى، ولكن أنا متسامح مادام ذلك سيوفر مسكنًا يؤوى مليون أسرة مصرية.
البعض يرى أن صباحى والسيسى مرشحان لإطار وثوابت واحدة، فهل ستكون المعركة الانتخابية تنافسية أم عدائية؟- المعركة الانتخابية ستكون قائمة على التنافس الشريف الذى لا يتضمن أى عداء، وأحافظ على مشاعرى الطيبة تجاهه، ورأيى فى المؤسسة العسكرية قائم على الاحترام الذى يليق بها وبدورها الوطنى، والانتخابات المقبلة تمثل فرصة لتنافس جاد بين بدائل وطنية تُعرض على الشعب المصرى.
وعندما يتحدث المشير السيسى كثيرًا عن العدالة الاجتماعية، أكون أكثر سعادة، لأن خطاب الثورة المتمثل العدالة الاجتماعية والحرية والاستقلال الوطنى الذى أتبناه يسود جميع مرشحى الرئاسة، وهو ما يعنى أن الشعب المصرى فرض نفسه على كل هذه الأسماء.
البعض يرى أن ترشح صباحى والسيسى للرئاسة يحصر المنافسة بين مرشحين ممثلين للثورة، ما تعليقك؟- أعتبر هذا مكسبًا للثورة، وهذا دليل على أن هذه الثورة نجحت، وهو أفضل من أن نجد مرشحًا واحدًا للثورة فى مواجهة عدد أكبر من المرشحين الممثلين للثورة المضادة والأنظمة السابقة، ونحن مؤمنون بأنه لن يقودنا مرة أخرى من يعيد إنتاج الأنظمة السابقة، وسيكون الاختيار وقتها لمن هو أكثر التصاقًا بالثورة كقيم وبرامج ووفاء للانحيازات الاجتماعية، والأقدر على تحقيق ذلك.
كان لديك الكثير من التحفظات على ترشح المشير السيسى لانتخابات الرئاسة؟- تحفظت كثيرًا على ترشح المشير السيسى، فكنت أعتقد أنها وجهة نظر تتضمن نصحًا واجبًا من موقع الحرص عليه، وعلى الشعب، ولكن بما أنه قرر خوض الانتخابات الرئاسية، فقد فات وقت تقديم النصيحة، وأرحب به منافسًا فى العملية الانتخابية.
ما شكل العلاقة بين صباحى والسيسى بعد حسم معركة الرئاسة؟- إذا فزت بمنصب رئيس الجمهورية، فسأحترم دور المشير السيسى، لأنه لعب دورًا تاريخيًا، وسأحرص على أعلى درجة للتعاون ملائمة لتفكيره، وسأكرمه، فاحترامه أمر واجب.
أما إذا لم أوفق فى المعركة الانتخابية، فسأدعم الرئيس المنتخب إن كان «السيسى» هو الفائز، ولكن لن أقبل أى منصب معه، أو سأعارضه معارضة وطنية بناءة تنير له الطريق.
ولماذا نختار حمدين صباحى رئيسًا لمصر؟- لأنه واحد مننا، وحارب من أجل العدالة الاجتماعية والديمقراطية والاستقلال الوطنى على مدى 40 عامًا، كما أنه تواجد فى ثورتى 25 يناير و30 يونيو.
ما رأيك فى تصريحات المشير السيسى الأخيرة الخاصة بالتقشف؟- المصريون أساتذة فى التضحية والتقشف، ولكن عندما نطلب التقشف يجب أن نطلبه من الأثرياء الذين يملكون سيارات فارهة، وليس من الفقراء الذين لا يملكون قوت يومهم، وعندما نوزع الأعباء يجب أن توزع بعدالة.
ما موقفك من جماعة الإخوان؟- كل الإرهاب المتواجد فى مصر الجماعة مسؤولة عنه سياسيًا، ولا مستقبل للإخوان فى ظل ما يفعلوه ويجب أن نفرق التيار الإسلامى المعتدل المتسامح، والإخوان.
وماذا عن حزب النور؟- لا أملك أى موقف عدائى ضد حزب النور، ولم أحدد موعدًا حتى الآن للقاء قياداته ضمن جولتى الانتخابية، فهو شريك فى ثورة 30 يونيو، ومشاركته فى تلك الموجة الثورية من الملامح الطيبة، لكى توصف مصر بأنها ضد الذين يخطئون فقط، وليس بها موقف متعصب تجاه كل من يتحدث باسم التيار الإسلامى الواسع.
لماذا قبلت خوض الانتخابات السابقة فى ظل تحصين قرارات العليا للانتخابات؟ وهل ستنسحب فى حال الإصرار عليه؟- الوضع فى الانتخابات السابقة كان مختلفًا، حيث لم يوجد نص لمنع تحصين القرارات الإدارية بالدستور، أما الآن فلدينا دستور، وفى حال قبولنا بالتحصين فهذا انتهاك واضح وصريح له.
وبالنسبة للانسحاب هناك وجهتا نظر، الأولى الانسحاب فى حال الإصرار على التحصين، والثانية هى الاستمرار وخوض المعركة لنهايتها.




المصدر اليوم السابع

بالأسماء.. تفاصيل الاعتداء المسلح على أتوبيس الجيش بالمطرية.. مجهولان يستقلان دراجة بخارية هاجماه بالأسلحة الآلية.. استشهاد مساعد وإصابة ثلاثة بينهم "رائد".. ومعاينة النيابة تكشف: مقتل أحد المارة

أطلق، منذ قليل، مسلحون مجهولون، كانا يستقلان دراجة نارية، النار علي أتوبيس تابع للقوات المسلحة، مما أسفر عن استشهاد مساعد أول، وإصابة ثلاثة مجندين، تم نقلهم إلي مستشفيات القوات المسلحة.
استشهد، مساعد أول يسري محمود حسن ، و أصيب مساعد أول مهنى رفعت أمين ، والرائد عبده أحمد عطية ، ومساعد محمد عبد الرحمن يوسف النحاس، فى استهداف مسلحين لأتوبيس تابع للقوات المسلحة بمنطقة الأميرية.
تم نقل المصابين الى مستشفي القبة العسكرى ، في حين تم التحفظ على جثمان الشهيد بمستشفي الزيتون التخصصي.


قال مصدر عسكرى لـ"اليوم السابع"، إن أتوبيس القوات المسلحة، الذي تم الاعتداء عليها اليوم، من قبل ملثمين مجهولين يستقيلان دراجة بخارية، كان يقل عناصر تابعة للمنطقة المركزية العسكرية، وتم الاعتداء عليها في شارع الكابلات بمنطقة المطرية، بعدما أطلق المسلحون وابلا من الرصاص علي الأتوبيس وفروا هاربين.
وأوضح المصدر، أن هناك تشديدات أمنية بمحيط الحادث، لضبط المجهولين الذي استهدفوا الأتوبيس.وعلى الفور انتقل فريق من نيابة شرق القاهرة، برئاسة المستشار جاسر المغربي لمعاينة موقع حادث إطلاق النار من قبل مجهولين مسلحين على سيارات تابعة للقوات المسلحة.كشفت معاينة النيابة، عن وجود طلقات نارية فارغة لأسلحة الية ووجود بعض الفتحات التى خلفها اطلاق النيران فى سيارات الجيش، فضلا عن مقتل احد المارة واصابة عدد اخر من افراد القوات المسلحة.
كان مسلحون مجهولين أطلقوا النار على سيارات تابعة للقوات المسلحة ما أسفر عن مصرع أحد المارة وإصابة العشرات من رجال الجيش؛ وتجمع أهالي المتوفى أمام مستشفى الزيتون التخصصى وتم فرض حراسة أمنية من رجال الجيش والشرطة حول المستشفى.




المصدر اليوم السابع

المجانين فى نعيم السياسة

أكرم القصاص

عدد من السياسيين والمرشحين السابقين واللاحقين للانتخابات الرئاسية اعترضوا على وجود مادة فى قانون الانتخابات الرئاسية تفرض إجراء كشف طبى على المرشحين، للتأكد من خلوهم من الأمراض الخطيرة، أو الأمراض العقلية والنفسية، بينما الطبيعى والمعمول به فى دول العالم أن المرشح لأى منصب سياسى يخضع لمثل هذا الكشف، حتى لا يفاجأ الجمهور بأن مرشحه بعد الفوز لا يستطيع ممارسة عمله.. وربما كان الكشف العقلى والنفسى مهمًا حتى لا يخرج لنا رئيس مجنون أو نائب مهووس.
ولا نعرف سببًا لاعتراض بعض صغار أو كبار المرشحين على ذلك، بينما يفترض بنا أن نطالب بأن تتضمن قوانين الانتخابات عمومًا هذا الشرط، وهناك مهن ووظائف تستدعى أن يكون المرشح لها فى كامل قواه العقلية والنفسية، وعلى سبيل المثال فإن ضباط الشرطة والقضاة يفترض أن يخضعوا لاختبارات نفسية، تضمن خلوهم من أى اختلالات يمكن أن تؤثر على أدائهم لأعمالهم، لأن الاختلال النفسى فى جزء منه سبب للكثير من المشكلات التى يتسبب فيها المجانين أو المهاوييس.
ولا شك أن الكثير من المشكلات التى واجهتنا خلال السنوات الماضية كانت فى جزء منها نتيجة الاختلال العقلى والنفسى للكثير من السياسيين، بصرف النظر عن الانتماءات، بل كثير من هؤلاء ربما يعانون من عقد نفسية تدفعهم للانتقام، أو إلى اتخاذ قرارات حمقاء.
وإذا تأملنا تصرفات بعض هؤلاء المرشحين على الشاشات، فيمكن أن نكتشف بسهولة أننا أمام مرضى عقليين ونفسيين، أو على الأقل حمقى ومغفلين، بعضهم ضعيف الشخصية لدرجة أنه يتبع آراء من حوله.. ولا يمكن تفسير الإرهاب دون التعرف على أنه جزء من خلل نفسى وعقلى، ومثله التصرفات الجماعية، والعنف المبالغ فيه من قبل أعضاء الجماعات المغلقة التى تسيطر على أعضائها، وتختار منهم المرضى القابلين للتشكل والتوجيه، ومن يسهل قيادتهم دون اعتراض.
وعلينا أن نخمن ماذا يمكن أن يحدث لو كان المرشح مصابًا بمرض عضال يمنعه من ممارسة السياسة، أو أنه مختل عقليًا أو مصاب بعقد من الطفولة أو الكبت، وكلها عوامل تجعل السياسة بالنسبة لهم تفريغًا للكبت أو إخراجًا لعقد نفسية.
لهذا فإن الكثير مما شهدناه من اختلالات وعنف، ربما لو كان المرشحون خضعوا للكشف الطبى لكنا خرجنا من هذا الخلل السياسى، لأن المجانين فى نعيم، لكنهم فى السياسة ليسوا كذلك.




المصدر اليوم السابع

الشيخ محمد عبد المقصود يفتى بجواز حرق سيارات الشرطة ومنازل الضباط.. وقيادى بالدعوة السلفية: تحريضه على الداخلية ليس من الشرع ولا العقل.. وقيادى سلفى لصاحب الفتوى: أشعلتموها نارًا وهربتم خارج البلاد

أفتى الشيخ محمد عبد المقصود، القيادى السلفى، بجواز حرق سيارات الشرطة، ومداهمة منازل الضباط، وقال "عبد المقصود"، أحد الشيوخ الذين كانوا يعتلون منصة اعتصام رابعة العدوية دائما، فى إحدى القنوات الجديدة الموالية لجماعة الإخوان: "يجوز حرق سيارات وبيوت ضباط الشرطة، وهذا لردعهم وهو من السلمية".
وقوبلت الفتوى بغضب شديد من قبل قياديات الدعوة السلفية، معلنين تبرئتهم منها، وهاجم الشيخ سامح عبد الحميد القيادى بالدعوة السلفية، فتوى "عبد المقصود"، قائلا فى تصريحات لـ"اليوم السابع": "تحريض الشيخ محمد عبد المقصود على حرق سيارات الشرطة ليس من الشرع ولا العقل ولا المروءة ولا حب للوطن"، مطالبا الدولة بمخاطبة الجهات الدولية بالقبض على الشيخ محمد عبد المقصود ومحاكمته.
وأضاف: "سيارات الشرطة ملك للشعب، وإذا تم حرقها فهذه خسارة للشعب، وشراء سيارات جديدة من أموال الشعب، والشرطة لا تُهزم بأفعال عبثية ومولوتوف"، متسائلا "لماذا لم يُعلن الشيخ عبد المقصود هذه الفتوى بحرق سيارات الشرطة وهو فى مصر؟، ولماذا يأمر الشباب بأن يحرقوا ويُعرضوا رجال الشرطة للخطر ويتعرض هؤلاء الشباب للخطر أو الاعتقال فى حين أن الشيخ عبد المقصود يعيش فى فنادق تركيا؟"وتابع: "إذا تم حرق سيارات الشرطة فمن يحمى المصريين ومن يقبض على الخارجين على القانون؟، وهل تتوقع أن تقف الشرطة مكتوفة الأيدى؟ مضيفا: "الشيخ عبد المقصود يُشعل النار ويُهدد أمن الوطن وهو هارب منه، وعلى الحكومة المصرية المطالبة الدولية بالقبض على الشيخ على المقصود ومحاكمته".
ومن جانبه انتقد الشيخ أبو أسلم السلفى القيادى السلفى فتوى الشيخ محمد عبد المقصود بجواز حرق سيارات الشرطة ومداهمة منازل ضباط الشرطة.
وقال "أبو أسلم" فى تصريحات عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك": "الشيخ محمد عبد المقصود على قناة رابعة منذ قليل يقول، يجوز حرق سيارات وبيوت ضباط الشرطة، وهذا لردعهم، وهو من السلمية".
وأضاف: "لا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم، اللهم إنّا نبرأ إليك من هذا، كما نبرأ إليك من قتل أى أحد بغير حق، أو حرق سيارته أو ممتلكاته بغير حق".
ووجه "أبو أسلم" رسالة إلى الشيخ عبد المقصود قائلا: "أشعلتموها نارا، حتى مات الشباب، ثم اختفيتم وتخفيتم حتى هربتم خارج البلاد، ثم أنتم الآن تزيدونها اشتعالا واحتراقا".




المصدر اليوم السابع

بيان أحمد شفيق يحرج محاميه.. شوقى السيد ثائرا على تسجيلات رصد: مفبركة وهدفها الفتنة والفريق سيكذبها جملة وتفصيلا.. وبيان للمرشح السابق يكشف الحقيقة ويعترف: لا أعلم من سجل لى ولا متى

شوقى السيد

أحرج البيان الذى أصدره الفريق أحمد شفيق منذ قليل - الذى قال فيه إنه لا يعلم من قام بالسجيل له أو متى - محاميه الدكتور شوقى السيد والذى ثار بعد مواجهته بالتسجيلات، مؤكدا التسجيلات محاولة لإثارة الفتنة والوقيعة ولن تأتى بثمارها، مضيفا فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الفريق شفيق سيكذب ما جاء على شبكة رصد جملة وتفصيلا، مشددًا على أنه قد يكون هناك إجراء قانونى تجاه ما نشرته رصد، مشيرًا إلى أن مثل هذه الأفعال لن تحقق مقصدها من إثارة الفتن.
شبكة رصد المحسوبة على الإخوان بثت تسجيلا منسوبًا للفريق أحمد شفيق المرشح الرئاسى السابق، تضمن هجومًا على المشير السيسى والجيش، واصفًا تأييد الجيش لترشحه، حسبما ذهبت "رصد" بـ"المهزلة".
وأبدى شفيق، فى التسجيلات المنسوبة إليه استياءه من موافقة الجيش على ترشيح السيسى.
وبعد نشر التسريب بقليل أرسل الفريق شفيق بيانا للصحفيين قال فيه: "طالعتنا إحدى الشبكات الإخوانية مساء أمس الأربعاء، بإذاعة تسجيلات لما سمته تسريبا لحديث خاص بالفريق أحمد شفيق، وجريًا على ما اعتدتُ عليه من الجرأة والأمانة والصدق، فى طرح ما أعلم، فإن ما أقوله من آراء فى السر هى ذات الآراء التى أقولها فى العلانية".
وأضاف البيان، منذ قليل: "من هذا المنطلق، فإننى لا أحرص البتة على معرفة من تطوع بتسجيل بعض الآراء التى قد أكون تحدثت بها، ولا متى قام بهذا العمل، وهل قام بعملية التسجيل خلسة أو على مرآى منى فى العلن، ولا ماذا اجتزأ من حديثى ولا كيف قام بتشويهه، كل ذلك لا أعيره اهتماما، انطلاقا مما ذكرته آنفا بأن ما أقوله فى السر هو ما أقوله فى العلن. هكذا نشأت وعلى هذا تربيت، أقول ذلك وأنا أعلم أنه من المتوقع أن معركة الانتخابات الرئاسية سوف تشهد كثيرا من مثل هذه التصرفات اللاأخلاقية، ولن نعدم صغائر الأمور".
استطرد شفيق: "تطرقت فى حديثى إلى عدة نقاط، أهمها نقطتان: أولهما هى ما كان خلال المراحل الأولى لطرح فكرة ترشيح المشير عبد الفتاح السيسى رئيسا للجمهورية، حينما تم الإعلان عن دعم القوات المسلحة لهذا الترشيح، بل إن بعض كبار قادتها أظهرتهم وسائل الإعلام مجتمعين لإعلان المبايعة والتأييد للقائد العام للقوات المسلحة، الأمر الذى لا يمكن تخيله، أو تقبله، فهو يتعارض مع كل القواعد المنظمة والأعراف التى تقتضى ابتعادا كاملا للقوات المسلحة عن العملية الانتخابية، وأن عليها أن تنأى بنفسها عن كل ما يشوب ديمقراطية المرحلة من شوائب، كان هذا موقفى وأصر عليه إصرارا كاملا".






المصدر اليوم السابع



=================


موضوعات ذات الصلة :

بيان لشفيق: لا أعلم من قام بالتسجيل لى خلسة.. وبعض قادة الجيش أظهرهم الإعلام على أنهم يدعمون المشير وهذا أمر لا يمكن تخيله وتقبله.. والمصريون مازالوا يتشككون فى العملية الانتخابية ولا يطمأنون .. اضغط هنا


* حصاد تسجيلات شبكة رصد "الإخوانية" عن أحمد شفيق.. انتقد السيسى وتهانى الجبالى ومصطفى بكرى.. الفريق: الصناديق هتتظبط للمشير وأداء المجلس العسكرى مصيبة.. والمستشارة مثال للتكسب ..  اضغط هنا

* محامى شفيق: تسجيلات رصد هدفها الفتنة.. والفريق سيكذبها جملة وتفصيلا .. اضغط هنا

رصد الإخوانية تبث تسريبا صوتيا لشفيق يهاجم ترشح السيسى للرئاسة .. اضغط هنا

* بالفيديو.. منجمة تزعم: شفيق رئيس مصر القادم وسيمهّد للإمام المهدى .. اضغط هنا

* شفيق يرفض طلب القرموطي بالابتعاد عن المشهد السياسي .. اضغط هنا

* قضية اليوم يكتبها : أحمد البرى .. تكهنات خبراء الأبراج ! ... اضغط هنا


بيان لشفيق: لا أعلم من قام بالتسجيل لى خلسة.. وبعض قادة الجيش أظهرهم الإعلام على أنهم يدعمون المشير وهذا أمر لا يمكن تخيله وتقبله.. والمصريون مازالوا يتشككون فى العملية الانتخابية ولا يطمأنون

قال بيان صادر عن الفريق أحمد شفيق، المرشح السابق لرئاسة الجمهورية: "طالعتنا إحدى الشبكات الإخوانية مساء أمس الأربعاء، بإذاعة تسجيلات لما سمته تسريبا لحديث خاص بالفريق أحمد شفيق، وجريًا على ما اعتدتُ عليه من الجرأة والأمانة والصدق، فى طرح ما أعلم، فإن ما أقوله من آراء فى السر هى ذات الآراء التى أقولها فى العلانية".
وأضاف البيان، منذ قليل: "من هذا المنطلق، فإننى لا أحرص البتة على معرفة من تطوع بتسجيل بعض الآراء التى قد أكون تحدثت بها، ولا متى قام بهذا العمل، وهل قام بعملية التسجيل خلسة أو على مرآى منى فى العلن، ولا ماذا اجتزأ من حديثى ولا كيف قام بتشويهه، كل ذلك لا أعيره اهتماما، انطلاقا مما ذكرته آنفا بأن ما أقوله فى السر هو ما أقوله فى العلن. هكذا نشأت وعلى هذا تربيت. أقول ذلك وأنا أعلم أنه من المتوقع أن معركة الانتخابات الرئاسية سوف تشهد كثيرا من مثل هذه التصرفات اللاأخلاقية، ولن نعدم صغائر الأمور".
واستطرد شفيق: "تطرقت فى حديثى إلى عدة نقاط، أهمها نقطتان: أولهما هى ما كان خلال المراحل الأولى لطرح فكرة ترشيح المشير عبدالفتاح السيسى رئيسا للجمهورية، حينما تم الإعلان عن دعم القوات المسلحة لهذا الترشيح، بل إن بعض كبار قادتها أظهرتهم وسائل الإعلام مجتمعين لإعلان المبايعة والتأييد للقائد العام للقوات المسلحة، الأمر الذى لا يمكن تخيله، أو تقبله، فهو يتعارض مع كل القواعد المنظمة والأعراف التى تقتضى ابتعادا كاملا للقوات المسلحة عن العملية الانتخابية، وأن عليها أن تنأى بنفسها عن كل ما يشوب ديمقراطية المرحلة من شوائب، كان هذا موقفى وأصر عليه إصرارا كاملا".
وتابع المرشح الرئاسى السابق: "ثم كان أن تدارك المختصون بالقوات المسلحة هذا الموقف سريعا، وتم ترشيد الإجراءات، وتصحيح ما التبس فهمه، الأمر الذى تقبله كافة المصريين، واقتنعوا به اقتناعا كاملا. وفى هذا السياق أؤكد احترامى للقوات المسلحة، وأقدّر دورها المخلص باعتبارى مواطنا مصريا ومن كبار قادتها السابقين، كما أن ثقتى فى أن تضمن القوات المسلحة عملية ديموقراطية وانتخابية شفافة هى ثقة كاملة لا تقبل الشك".
وأضاف قائلاً: كانت النقطة الثانية هى ما أبديته من عدم الاطمئنان إلى احتمالات التدخل فى العملية الانتخابية لصالح أحد المرشحين، وهو ما كانت جرت عليه الأمور فى الانتخابات السابقة، وهى الظاهرة التى لم يطمئن بعد المجتمع المصرى إلى اختفائها من عدمه. وقد يدعم التوجس والقلق هذا الزخم الدعائى الذى تجريه كافة الأجهزة فى هذه الأيام بغرض دعم مرشح بعينه، برغم ثقتى فى أنه شخصيا قد يكون كارها أو رافضا لهذه الظاهرة، والتى أضحت تشكل مرضا مجتمعيا ينبغى مقاومته والتخلص منه.
وتابع: لقد كنتُ دائما أمينا وصادقا فى طرح ما أراه، وسوف أكون. ولقد تحدثت فى هذا اللقاء فى نقطتين رأيتهما ثغرتين تعيقان تحركنا الديموقراطى، قام المسئولون بعلاج أولاهما، ونأمل فى نجاح علاجهم لثانى النقطتين، وصولا لعملية انتخابية ديموقراطية نزيهة، يتطلع العالم من خلالها إلينا بما نستحقه من احترام وتقدير.
ثانيا: ومع بعض الظواهر السلبية التى ذكرتها - والتى تم علاج بعضها ونأمل فى استكمال علاج باقيها - فقد أعلنت دعمى الكامل لأقوى المرشحين وأقربهم للفوز بمنصب الرئاسة، وهو المشير عبدالفتاح السيسى، اقتناعا بضرورة توحيد الجهود وتجنب بعثرة أصوات الناخبين فيما لا جدوى منه ولا فائدة.. إن تعدد المرشحين ذوى التوجه الوطنى، وتفتت الأصوات فيما بينهم، هو الخطر الداهم الذى يتهدد مسيرتنا الهادفة للاصلاح، والذى يدفعنى مرات ومرات إلى الدعوة للاتفاف حول المرشح الأوفر حظًا فى تحقيق النجاح. وفى هذا السياق فإن موقفى الثابت هو دعم استقرار مصر واختيار شعبها، والتأكيد على العملية الديموقراطية ومحاربة الإرهاب.




المصدر اليوم السابع



================

موضوعات ذات الصلة :

* حصاد تسجيلات شبكة رصد "الإخوانية" عن أحمد شفيق.. انتقد السيسى وتهانى الجبالى ومصطفى بكرى.. الفريق: الصناديق هتتظبط للمشير وأداء المجلس العسكرى مصيبة.. والمستشارة مثال للتكسب ..  اضغط هنا

* محامى شفيق: تسجيلات رصد هدفها الفتنة.. والفريق سيكذبها جملة وتفصيلا .. اضغط هنا

رصد الإخوانية تبث تسريبا صوتيا لشفيق يهاجم ترشح السيسى للرئاسة .. اضغط هنا

* بالفيديو.. منجمة تزعم: شفيق رئيس مصر القادم وسيمهّد للإمام المهدى .. اضغط هنا

* شفيق يرفض طلب القرموطي بالابتعاد عن المشهد السياسي .. اضغط هنا

* قضية اليوم يكتبها : أحمد البرى .. تكهنات خبراء الأبراج ! ... اضغط هنا



بالصور.. تحول مياه النيل للون الأصفر يصيب مواطنى قنا وسوهاج وأسيوط بالرعب.. الأهالى يعيشون المعاناة لأكثر من 48 ساعة بعد تلوث المياه بسبب السيول..ونشطاء الفيس بوك يطلقون على النهر لقب "النيل الصحراوى"

لأكثر من 48 ساعة متواصلة مأساة حقيقية عاشها أكثر من 2 مليون مواطن بمركزى دشنا ونجع حمادى، بعد أن تحولت مياه النيل إلى اللون الأصفر القاتم، وتصريحات المسئولين عن زيادة نسبة عكارة مياه النيل لتصل إلى 4200 ntu، ومن المفترض ألا تزيد عن 30 ntu، مما أصاب المواطنين بحالة من الذعر، وهذه الأزمة يعيشها أيضا سكان محافظات سوهاج وأسيوط عقب انتقالها إليهم من قنا.

كانت محافظة قنا قد شهدت خلال الساعات الماضية معاناة المواطنين بقرى ونجوع ومدن مركزى دشنا ونجع حمادى، بعد أن تسببت السيول فى نزول كم كبير من الأتربة من المنطقة الجبلية لمياه النيل، مما أدى إلى زيادة نسبة العكارة بشكل غير مسبوق.

وعلى الفور قامت شركة مياه الشرب والصرف الصحى بقنا برئاسة اللواء أشرف عبد العزيز رئيس مجلس إدارة الشركة فى غلق محطات المياه منذ الثامنة صباح الثلاثاء وحتى الساعات الأولى من صباح يوم الخميس عن مركزى دشنا ونجع حمادى، مما أدى إلى توقف الحياة بشكل شبه كامل وارتفاع نسبة غياب الطلاب والموظفين عن المصالح الحكومية لعدم قيام المسئولين بإبلاغ المواطنين عن قطع المياه مسبقاً.

وفى ذات السياق، تسبب قطع المياه لساعات طويلة عن نقص المياه الشديد عن المستشفيات العامة وإصابة مرضى الفشل الكلوى بالخوف من عدم تمكنهم من عملية الغسيل الكلوى، ورصد "اليوم السابع" معاناتهم وانتظارهم لساعات طويلة ليتمكن المسئولون من توفير المياه داخل المستشفيات وتنقيتها لعملية الغسيل، وبعد العديد من الشكاوى وتزايد أعداد المرضى من الفشل الكلوى بالمستشفى، قام المسئولون بمديرية الصحة وشركة مياه الشرب والصرف الصحى بالاستعانة بسيارات لنقل المياه، إلى المستشفيات فى محاولة لإنقاذ المرضى.

كما رصد "اليوم السابع" استخدام العاملين بالمستشفى "للجراكن" لنقل المياه من سيارة شركة مياه الشرب وتنقيتها وإدخالها لمحطة الغسيل الكلوى، إلا أن المستشفيات شهدت أزمة فى غرف التعقيم والعيادات داخل المستشفيات.

ومن جانبهم، ندد عدد من المواطنين والأطباء داخل مستشفى نجع حمادى العام بمأساة انقطاع المياه عن المواطنين لساعات طويلة، تصل إلى 48 ساعة متواصلة، مؤكدين أن المسئولين بالمحافظة فشلوا فى إدارة الأزمة وعمل خطة للطوارئ.

ومن ناحية أخرى، أصاب مشهد تحول مياه النيل إلى اللون الأصفر القاتم على خلفية زياة نسبة العكارة ذعر المواطنين، وأطلق نشطاء الـ"فيس بوك" عليه "النيل الصحراوى"، فيما احتشد عدد كبير منهم لالتقاط صور لمشهد النيل غير المسبوقة.











المصدر اليوم السابع

حصاد تسجيلات شبكة رصد "الإخوانية" عن أحمد شفيق.. انتقد السيسى وتهانى الجبالى ومصطفى بكرى.. الفريق: الصناديق هتتظبط للمشير وأداء المجلس العسكرى مصيبة.. والمستشارة مثال للتكسب

نشرت شبكة رصد عدة تسجيلات صوتية مسربة، قالت إنها منسوبة للفريق أحمد شفيق، يتحدث خلالها عن ترشح المشير عبد الفتاح السيسى لانتخابات الرئاسة القادمة، منتقداً ترشح المشير للرئاسة.
وقال حسبما ادعت التسجيلات، إن أجهزة الدولة ستلعب لحساب السيسى فى حال ترشحه للرئاسة، وإن كل الصناديق سيتم ترتيبها بالتلاعب بصناديق الانتخاب لصالح مرشح واحد وهو السيسى، مبديا رأيه فى الإعلامى مصطفى بكرى والمستشارة تهانى الجبالى، واصفاً مستوى أداء وزراء مصر بالهزيل.
وجاء فى التسريب الأول الخاص المنسوب للفريق شفيق نقده الشديد للمشير السيسى، قائلاً: "السيسى وقف وقال فى مؤتمر أنا مش هرشح نفسى، غير لو الشعب رشحنى والجيش، دا كلام صادم، وبعدين فى حاجة اسمها الجيش يرشحنى، دا جهل غريب بالأمر".
وأضاف شفيق منتقداً موقف الجيش: "بعدها يطلع الجيش يرشحه، ويعملوا اجتماع بالصور عشان يرشحه، دى قلة خبرة جداً، ومصيبة لأداء المجلس العسكرى"، معلنا خلال التسجيل انسحابه من الترشح للرئاسة، قائلاً: "أنا طلعت نفسى من هذه الدائرة.. لأنها هتبقى مهزلة".
وقال شفيق خلال التسجيل الثانى: "أنا هجهز ورقى للترشح، وهيبقى مرهون بترشح السيسى، لو اترشح أنا مش هنزل، لأنى أعلم أنهم هيظبطولوا كل الصناديق، ودى عملية هتبقى هزلية".
وفى السياق ذاته أكمل شفيق حديثه، قائلاً: "وماتعتبرش المواجهة هنا رجولة، ولو أعرف أن مواجهتى هتجيب نتيجة هنزل، إنما أواجه عشان آخد 10 فى المية من النتيجة، أنا مش هواجه، لأن العملية ملعوب فيها".
وتطرق شفيق خلال التسجيل الثالث لموقف الإعلامى مصطفى بكرى بخصوص ترشح المشير السيسى قائلاً: "مصطفى بكرى قال هنشيله بالكرسى ونحطه على كرسى الرئاسة، معنى دا أنه هيغلب هيغلب، وأحنا مش هناخد حاجة جنبه".
وأضاف شفيق: "وتهانى الجبالى مثال للتكسب وكل ما يحدث ما هو إلا مسخرة، والأيام الجاية لسه فيها كتير، منتقداً وزراء مصر قائلاً: "وادى مستويات الوزراء والوزارة إللى بيديرو مصر". 





المصدر اليوم السابع



================


موضوعات ذات الصلة :



* محامى شفيق: تسجيلات رصد هدفها الفتنة.. والفريق سيكذبها جملة وتفصيلا .. اضغط هنا

رصد الإخوانية تبث تسريبا صوتيا لشفيق يهاجم ترشح السيسى للرئاسة .. اضغط هنا

* بالفيديو.. منجمة تزعم: شفيق رئيس مصر القادم وسيمهّد للإمام المهدى .. اضغط هنا

* شفيق يرفض طلب القرموطي بالابتعاد عن المشهد السياسي .. اضغط هنا

* قضية اليوم يكتبها : أحمد البرى .. تكهنات خبراء الأبراج ! ... اضغط هنا








محامى شفيق: تسجيلات رصد هدفها الفتنة.. والفريق سيكذبها جملة وتفصيلا

أكد الدكتور شوقى السيد، أستاذ القانون ومحامى الفريق أحمد شفيق، المرشح السابق للرئاسة، أن ما بثته شبكة رصد المحسوبة على الإخوان من تسجيلات منسوبة للفريق هى محاولة لإثارة الفتنة والوقيعة لن تأتى بثمارها.
وأضاف السيد، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أن الفريق شفيق سيكذب ما جاء على شبكة رصد جملة وتفصيلا، مشددًا على أنه قد يكون هناك إجراء قانونى تجاه ما نشرته رصد، مشيرًا إلى أن مثل هذه الأفعال لن تحقق مقصدها من إثارة الفتن .
كانت شبكة رصد المحسوبه بثت تسجيلا منسوبًا للفريق أحمد شفيق المرشح الرئاسى السابق، تضمن هجومًا على المشير السيسى والجيش، واصفًا تأييد الجيش لترشحه، حسبما ذهبت "رصد" بـ "المهزلة".
وأبدى شفيق، فى التسجيلات المنسوبة إليه استياءه من موافقة الجيش على ترشيح السيسى.




المصدر اليوم السابع




============


موضوع ذى الصلة :


رصد الإخوانية تبث تسريبا صوتيا لشفيق يهاجم ترشح السيسى للرئاسة .. اضغط هنا




الشيخ محمد عبدالمقصود يفتى بجواز حرق سيارات الشرطة ومنازل الضباط

الشيخ محمد عبد المقصود

أفتى الشيخ محمد عبد المقصود، القيادى السلفى، بجواز حرق سيارات الشرطة ومداهمة منازل الضباط.
وقال "عبد المقصود"، أحد الشيوخ الذين كانوا يعتلون منصة اعتصام رابعة العدوية دائما، فى إحدى القنوات الجديدة الموالية لجماعة الإخوان المسلمين: "يجوز حرق سيارات وبيوت ضباط الشرطة، وهذا لردعهم وهو من السلمية".




المصدر اليوم السابع

الأربعاء، 12 مارس 2014

رصد الإخوانية تبث تسريبا صوتيا لشفيق يهاجم ترشح السيسى للرئاسة

نشرت شبكة رصد الإخوانية تسجيلا منسوبا للفريق أحمد شفيق المرشح الرئاسى السابق ، تضمن هجوما على الفريق السيسى والجيش واصفا ، حسبما ذهبت " رصد" بـ المهزلةوأبدى شفيق ، فى التسجيلات المنسوبة إليه استياءه البالغ من موافقة الجيش علي ترشيح السيسي حيث أكد علي خروجه من العملية الانتخابية التي وصفها بـ"المهزلة".
وظهر غضب شفيق من موافقة الجيش لترشح السيسي، قائلا أن الجيش سوف يتولى عملية التلاعب في نتائج الانتخابات الرئاسية لصالح السيسي، وأنها محسومة سلفا، مؤكدا أن: "الدولة "تشتغل لحسابه" على حد تعبيره فى التسجيلات المنسوبة إليه ومن ناحية أخرى، رفض شفيق فكرة الترشح للانتخابات الرئاسية في حال ترشيح السيسي نفسه، مؤكدا رفضه الترشح لكي يحصل علي 10% فقط، ووصف تصرف الجيش "بقلة الخبرة". 
كما أبدى شفيق استياءه من طلب السيسي علنا دعم الجيش،فيدعمه الجيش، بحسب ما اوردته رصد فى التسجيلات المنسوبة ، مضيفا ،ثم يعقد اجتماعا إعلاميا للجيش للإعلان عن دعمه، واصفا هذا التصرف بالمهزلة.
يذكر أن الفريق أحمد شفيق سافر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بعد الانتخابات الرئاسية الماضية المطعون عليها بالتزوير 
ويحاول اليوم السابع الاتصال بالمرشح الرئاسى السابق لتوضيح موقفه من هذه التسريبات ، التى لم يتسن لنا التأكد من صحتها




المصدر اليوم السابع

البيان الإماراتية: مخابرات روسيا رصدت مخططا دوليا لاغتيال السيسى وقيادات الجيش.. دولة عظمى سلمت الجماعة خرائط تفصيلية بإقامة قادة القوات المسلحة.. ومصادر: إحباط محاولات سابقة لتنفيذ العملية الإرهابية


السيسى

قالت صحيفة البيان الإماراتية، إن المخابرات الروسية حصلت على تسريبات قدمتها إلى نظيرتها المصرية، تفيد بوجود اتفاق بين مخابرات دولة عظمى وبين جماعة الإخوان على اغتيال المشير عبد الفتاح السيسى، وزير الدفاع، وبعض قيادات الجيش فى يومٍ واحد، عن طريق صواريخ تستهدف محل إقامتهم التى تمّ تحديدها بالأقمار الصناعية.
وذكرت الصحفية، اليوم الأربعاء، وفقا للتسريبات، "أنّه قد تم تسليم قيادات الإخوان قائمة تفصيلية بالعناوين وخرائط تحدّد إقامة قيادات الجيش، وتمّ العثور على نسخة من هذه القوائم مع بعض العناصر التى قبض عليها فى سيناء وبحوزتهم صواريخ مخصّصة لهذا الغرض.
وأضافت أنّ الإخوان يعدون لمؤامرة كبرى، تتمثّل فى سعيهم لمنع السيسى من الوصول للحكم بأى طريقة حتى يضمنوا استمرارهم فى المشهد السياسى والإفراج عن قياداتهم القابعة فى السجون، موضحة أن الجماعة تخطط لاغتيال المشير مع قرب إعلان ترشّحه للرئاسة، سعيًا لنسف الاستقرار وعرقلة المسار الديمقراطى الذى تجرّه عربة خارطة الطريق، وللثأر من رموز ثورة 30 يونيو.
من جانبه، ألمح الدكتور علاء صادق المعلق الرياضى الموالى لجماعة الإخوان إلى أن أحد المتورطين فى المخطط مواطن خليجى، من المقرر إعدامه عقب تنفيذه العملية.
وقالت مصادر مطلعة لـ"اليوم السابع"، إن جماعة الإخوان الإرهابية تسعى وفق مخطط أمريكى لخلخلة الاستقرار فى مصر، من خلال وسائل القوى الناعمة والدعاية السوداء، التى تمارسها عبر وسائل التواصل الاجتماعى المختلفة، حيث تستغل شرائح الشباب لإحداث فتنة بين أبناء المجتمع الواحد، وخلق حالة من السخط العام ضد القوات المسلحة وقادتها، والنظام الحالى.
وأشارت المصادر إلى أنه كانت هناك مخططات حقيقية لاستهداف واغتيال المشير السيسى وعدد من قادة الجيش المصرى خلال الفترة الماضية، وتم إحباط الكثير منها دون الإعلان عن ذلك، بالإضافة إلى الحصول على أرواق بحوزة الجماعات التكفيرية المسلحة بسيناء، تحتوى على عناوين تفصيلية لمنازل كبار قادة الجيش، وخطوط السير الخاصة بهم، وأعداد دوريات التأمين المكلفة لحمايتهم.
ومن جانبه، قال اللواء مختار قنديل الخبير الاستراتيجى والعسكرى، إن ما يثيره قيادات الإخوان حول مخطط اغتيال السيسى وعدد من قادة الجيش خلال المرحلة الراهنة هدفه التخويف للقيادات العسكرية ليس أكثر، ومحاولة ترهيبهم باستمرار، مؤكداً أن هذه الجماعة الإرهابية لا تعرف عقيدة رجال القوات المسلحة الذين لا يهابون أبدا الموت، ويدركون أن مهمتهم الحقيقية هى التضحية والفداء من أجل تراب الوطن.
وأوضح اللواء قنديل لـ"اليوم السابع"، أن قيادات الجيش لا تفزع من مخططات الإرهاب ولا تهتم كثيرا بالتهديدات التى يطلقها بين الحين وخير دليل على ذلك ما يفعله اللواء أركان حرب أحمد وصفى قائد الجيش الثانى الميدانى، الذى يتحرك بين معاقل الجماعات الإرهابية التكفيرية فى سيناء دون أن يخشى أى شىء، ويقود بنفسه عمليات ميدانية فى بعض الأحيان، مؤكدا أن قادة الجيش لا يهابون الموت، ولا يفزعون من التهديدات التى يطلقها أنصار الجماعة الإرهابية بين الحين والآخر على مواقع التواصل الاجتماعى، فى الفضاء الإلكترونى. 
وأشار اللواء قنديل إلى أن القوات المسلحة يجب أن تأخذ التهديدات التى يطلقها أنصار الجماعة الإرهابية بعين الاهتمام، حتى ولو كانت غير حقيقية، من أجل إعادة ترتيب المنظومة الأمنية بين الحين والآخر، والتأكيد على توفير كافة أوجه التأمين لكبار القادة فى الجيش المصرى، خاصة المشير السيسى والفريق صدقى صبحى رئيس الأركان، وأعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة.
وشدد اللواء قنديل على أنه كلما بات إعلان المشير السيسى موقفه من انتخابات الرئاسة قريبا ووشيكا كلما اتجهت الجماعة الإرهابية نحو المزيد من الشائعات والأكاذيب حول المشير السيسى ورجاله فى القوات المسلحة، وذلك وفق مخططات دولية، تعمل ضد مصر، لنشر الفوضى فى البلاد وتفكيك القوات المسلحة.





المصدر اليوم السابع

مؤلف "الملحد" لـ"شريهان أبو الحسن": الشباب يتجه للتطرف لبعده عن الدين

فيلم "الملحد"

قال نادر سيف الدين مخرج ومؤلف فيلم "الملحد"، إن الشباب الذين يتجهون إلى الإلحاد ليس لديهم فكر وحجة واضحة للدفاع عن دينهم، ومن ثم اقتناعهم بأفكار الملحدين أمر سهل.
وأضاف سيف الدين خلال حواره لبرنامج "ست الحسن"، الذى تقدمه الإعلامية شريهان أبو الحسن، والمذاع على فضائية " on tv "، أن فكرة الفيلم جاءت له بداية من عام 2010، مضيفا أنه خلال تصفحه لأحد المواقع المروجة لفكرة الإلحاد عبر الإنترنت فوجئ بعدد زواره المتزايد، والتى وصل حينها إلى مليون ونصف ما بين مؤيد ومعارض.
وتابع سيف الدين المواضيع التى تتضمنها مواقع الإلحاد كانت صادمة له، موضحا أنها كانت تهاجم بشكل مباشر بألفاظ نابية على الله سبحانه وتعالى ورسوله والإسلام، وتروج بأن المسلمين ما هم إلا أشخاص مغيبون.




المصدر اليوم السابع

الثلاثاء، 11 مارس 2014

بالفيديو والصور .. نرصد القصة الكاملة لتعرض سامى عنان لمحاولة اغتيال بالدقى من خلال شهود العيان..أهالى "ابن الوليد": لم تحدث أى محاولة..والأوضاع هادئة منذ الصباح..والحديث عن التصفية "دعاية انتخابية"

يرصد "اليوم السابع"، شهادات حية ﻷهالى شارع ابن الوليد بحى الدقى الكائن به مقر حملة الفريق سامى عنان رئيس اﻷركان السابق، ونفى الأهالى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، ما أعلنته حملة سامى عنان بوجود سيارات، حاولت تنفيذ محاولة اغتيال الفريق، مؤكدين أنهم لم يروا السيارات التى تحدثت عنها حملته الانتخابية.



وقال عبد الله أحمد صاحب سوبر ماركت بشارع ابن الوليد المجاور لمقر حملة سامى عنان، إنه متواجد منذ عصر اليوم الاثنين، ولم يشاهد أية تحركات غريبة فى الشارع، مؤكدا عدم صحة الواقعة التى تروج لها حملة سامى عنان بوجود عدد من السيارات حاولت تنفيذ مخطط لاغتيال سامى عنان.



وأضاف، فى تصريحات خاصة لليوم السابع: "مفيش أى حاجة حصلت فى شارع ابن الوليد، وكل ما روجت له حملة الفريق سامى عنان لم نسمع به أو نراه اليوم، ومستحيل يحصل محاولة اغتيال واحنا منسمعش بيها".



فيما قال مراد عطية حارس أمن بأحد العقارات الملاصقة لمقر حملة سامى عنان، أنا متواجد منذ الساعة 8 صباحا ولم تحدث أى تحركات غريبة أو مريبة فى شارع ابن الوليد، مضيفا: "قوات الأمن جاءت مساء الاثنين لمعرفة ما حدث فى الشارع"، مؤكدًا فى تصريحات خاصة لليوم السابع، عدم وجود أية سيارات غربية فى شارع ابن الوليد أو ووقوع حادث اغتيال الفريق سامى عنان.



بدوره، أكد محمد أحمد السيد عامل بأحد الكافيهات المجاورة لمقر حملة الفريق سامى عنان بشارع ابن الوليد، أن الأجواء بشارع ابن الوليد هادئة تماما منذ صباح اليوم الاثنين، مكذبا ما صدر عن حملة الفريق سامى عنان من قيام عناصر مجهولة تستقل سيارات ملاكى حاولت تنفيذ محاولة اغتيال للفريق سامى عنان، وأضاف: "ما رددته الحملة غير صحيح وأعتقد أنه دعاية انتخابية".



وكان اللواء كمال الدالى، مدير أمن الجيزة، قد حضر إلى مقر حملة الفريق سامى عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة السابق، للوقوف على حقيقة ما أعلنته حملته الانتخابية من تعرضه لمحاولة اغتيال مساء الاثنين، إضافة إلى العقيد منتصر عبد الرحيم والعميد محمود خليل والرائد كريم على من قسم الدقى.



وقال العميد محمود خليل، رئيس قطاع شمال الجيزة، فى تصريحاتٍ لـ"اليوم السابع"، إنه يجرى الاستعلام عن أرقام اللوحات الخاصة بالسيارات التى ذكرتها الحملة بقيامها بمحاوله الاغتيال، وجار التأكد من أصحاب هذه السيارات.























المصدر اليوم السابع


بالفيديو والصور.. إبراهيم سليمان لـ"خالد صلاح": مبارك وعد بإنهاء قضايا لفقها لى الإخوان..و"جمال" سبب انهيار النظام..والأراضى التى خصصتها لنفسى حق دستورى..والحزام الأخضر خلاف بين القضاء و"المحاسبات"

محمد إبراهيم سليمان وزير الإسكان الأسبق مع الإعلامى خالد صلاح

قال المهندس محمد إبراهيم سليمان، وزير الإسكان الأسبق، إنه تلقى اتصالاً من الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك قبل الثورة، أبلغه أنه سيعطى أمره للنائب العام بإنهاء القضايا التى لفقها له الإخوان.

ووصف وزير الإسكان الأسبق، فى حوار ببرنامج "آخر النهار"، الذى يقدمه الكاتب الصحفى خالد صلاح، المذاع على قناة النهار، مبارك بـ"رئيس دولة محترم رغم عيوبه"، مشيرًا إلى أن الــ39 بلاغًا المقدمة ضده من أعضاء برلمان 2005 كانت "فشنك".

وأكد سليمان، أنه يوجد بينه وبين جماعة الإخوان ثأر، مشيرًا إلى أنهم لم يستطيعوا كسب معركة واحدة ضده فى البرلمان، مضيفاً أن حرب الحرس القديم فى نظام مبارك مع الحرس الجديد بقيادة نجله جمال سبب انهيار البلد، مؤكدًا أن هذه المجموعة لم يكن لديهم الحنكة السياسية فى إدارة البلاد.

وكشف محمد إبراهيم سليمان، عن أنه فى مؤتمر الحزب الوطنى عام 2009 أصر مبارك على أن أكون وزيرًا للنقل، "بسبب إنجازاتى"، وعندما سمع زكريا عزمى هذا الكلام حذرنى وقال لى: "هيدبحوك"، فى إشارة إلى الحرس الجديد بقيادة نجل مبارك، مضيفًا: "مبارك زهق ومعرفش يعين وزيرًا للنقل 74 يومًا، ثم سافر إلى ألمانيا للعلاج".

وأشاد سليمان بعصر الرئيس الأسبق مبارك، وقال: إن أى نظام له سلبياته وإيجابياته، ولكن عصر مبارك كان عصر البنية التحتية، مشيراً إلى أنه كان هناك تنمية حتى عام 2005، حتى انشغل الحرس الجديد بجمع الأموال ولم يقدم إنجازات.

وتابع وزير الإسكان فى عهد مبارك، إن قضية أرض الحزام الأخضر خلاف بين القضاء والجهاز المركزى للمحاسبات، وتم تلفيقها له، مشيراً إلى أن جهاز الكسب غير المشروع ألقى القبض على ابنه شريف، وساومه للإفراج عنه بدفع 4 ملايين دولار.

واتهم سليمان، مجموعة الخبراء المشرفين على القضية المتهم فيها نجله شريف، بأنهم أخفوا معلومات حول تخصيص الأراضى، وتمت مكافأتهم بانتدابهم لدولة قطر - حسب قوله.

وعن الأراضى التى يمتلكها سليمان، قال إن الأراضى التى خصصها لنفسه حق دستورى، مؤكداً أن التهم التى وجهت له ملفقة، ولا أحد يستطيع أن يثبت غير ذلك، مضيفاً: "إن ثروته جمعها قبل أن يتولى الوزارة، وإنه أستاذ فى صناعة المنشآت وهى أغلى ما يمكن، ويوجد العديد من الأساتذة فى هذا المجال أغنى منه بكثير، ورفض وزير الإسكان الإفصاح عن حسابه فى بنوك سويسرا، مبرراً رفضه بالخوف من "الحسد".












































المصدر اليوم السابع